.. سلّم !

 

 

الحديث عن هذه الاغنية بالذات شديد الصعوبة , من منّا يقدر على الحديث عن أسطورة أو معجزة بلسان معقود !؟ بالنسبة لي أراها أعظم أغاني فيروز على الإطلاق , هنا بالضبط تجدون الكمال , المنتهى .. الآخر من كل شيء , اعجازها ليس فقط من ناحية الصوت أو الموسيقى أو الكورال أو حتى الكلمات / القصة , اعجازها يكمن في أنها أخذت الأجمل من كل شيء .. ما يهمني الحديث عنه تحديداً هو الآلات الموسيقية خصوصاً ( الكمان – القانون ) و فيروز المتقنة البارعة , في هذه الأغنية أراد عزيزي المسيو زياد اثبات عظمته الموسيقية ليس بالبيانو ( الشاطر فيه ) , وإنما بسطوته كموسيقار على باقي الآلات .. أوه أتحدث أنا ! , لا تهتموا لحديثي وإنما سأرشدكم فقط إلى عظمة هذه الأغنية , في الدقيقة 2:14 مثلاً ( ضحكات عيونو ثابتين ما بينقصوا ) حينما تقول ( عيونو ) ترى المدى الواسع جداً و حينما تقول ( ينقصوا ) تشعر فعلاً بـ ينقصوا القصيرة المقطوعة ! , هذه إحدى الاشياء التي تبرهن عظمة فيروز المغنية و زياد الموسيقار , وفي الدقيقة 3:12 على سبيل المثال , استمعوا فقط إلى عازف القانون الذي وصل إلى حد النشوة فضرب بيده الآلة وخرج منه هذا الصوت الفاتن , و أعتقد أنه أراد تكراره و لم يستطع أو ربما خشي من نظرات المسيو زياد المرعبة أو شتائمه الوقحة فأرتبك و عاد إلى النوتة , في الدقيقة 4:38 آآآه الكورال , هل رأيتم آه مقطوعة يوماً , سريعة ؟ لا تستغربوا .. تعمد صديقي العزيز زياد ذلك , أرد أن تخرج الآه ناقصة ليأتي صوت فيروز كاملاً من أعماق أعماقها وهي تقول ( هوي ) .. ركزوا كثيراً على هذه الكلمة بالتحديد لتعرفوا من أين تخرج , ولتتعرفوا على زياد المستفز لعنة الله عليه , في الدقيقة 4:46 لمحة كورالية أيضاً , فيروز وهي تقول ( بوسو بخدو طولّي علييييه ) , ثم يبدأ الكورال تحديداً من عند ( ولي ) الطاء لفيروز فقط , ما بعرف ليش ! , ربما أرد التكفير عن استفزازه في المرة الأولى والطاء تعني العودة إلى الطا..عة , فهمت علي ؟ ( ما بيقدر ياخيي يزعل أمه ) , ثم وأخيراً الدقيقة 4:52 الكمان الكمان الكمان , هل تسنّى لكم يوماً الاستماع إلى كمان يتحدث ؟ هنا كمان يتحدث .. تيرا !

 

* منذ انشأت هذه المدونة و أنا أقول في نفسي ماذا سأكتب و أنا الفارغ ؟ ستكون هذه المدونة فارغة بالتأكيد مثلي تماماً , ولكن بقيتُ فارغاً و أصبحتْ ممتلئة , ثم حين أنتهي من كتابة أي شيء أقول في نفسي ( مرة أخرى أيضاً ) أعتقد بأن هذا الموضوع الأخير , ماذا سأكتب بعد بعقلي الفارغ ؟ و رغم ذاك يكتب عقلي الفارغ و أظلّ أنا على خوائي .. لعنة الله على هذا المكان أيضاً .. سأتوقف حتى .. !

2 تعليقان to “.. سلّم !”

  1. يقول هناء:

    .

    .

    أشاركك الرأي في أنها أعظم أغاني فيروز ..
    هي الأغنية الوحيدة لفيروز التي أدرجتها في ذاكرة هاتفي ..!

    إممم
    إلتقاطك للتفاصيل أذهلني ..!
    يلزمنا إعادة الاستماع لفيروز من جديد ..!
    وسلّم
    🙂

    ( F )

  2. يقول سنبلة:

    من يتحسسّ مفاصل هذه الحشود الصوتية في
    حنجرة فيروز .. لاينفذ ، ولايفرغ .
    .
    : )

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture. Click on the picture to hear an audio file of the word.
Anti-spam image