ليلنا الذكرى ..

بالأمس عدت إلى القاهرة ومنزلي الممتلئ بالأتربة والغبار 😛 ,هذه المرة الأولى منذ سنوات التي أعود فيها من الإجازة والسعادة تغمرني بهذا الشكل الذي يلحظه بي كل من يراني , حتى أنه بمجرد وصولي ذهبت إلى السوبر ماركت المجاور لمنزلي وأخبرني البائع بأنه يحس أن هناك اختلافاً بي , كنت أعتقد أنه يقصد وجهي فأنا لم أنم منذ 3 أيام إلا ساعات محدودة , ولكنّه فاجأني بقوله أنه يشعر أني أصبحت أكثر تفاؤلاً وحيوية , أعترف بأني أحسست باختلافي وتغيري في هذه الإجازة , أصبح داخلي أكثر هدوءً عن قبل , وأصبحت متطفلاً لا أرى أمي وأختي تتحدثان حتى أحشر أنفي وأقول " ايش ايش " 😛 وكنت انطوائياً لا آبه بشيء مطلقاً عدا نفسي , أفكر بليان كثيراً وأشعر أنها كانت سبباً رئيسياً في تبدلي , أتذكرها وأشعر أني على وشك البكاء .. وأسمع ( دادا ) الاسم الذي تناديني به يتردد صداه في أذني واستيقظ عليه من نومي , وأعود لأحلم أن أذهب إليها وأحتضنها وأقبلها كثيراً , أفكر بوالدتي وكم أنا ممتن إلى الله أن وهبني إياها بقلبها الممتلئ بياضاً , وأختي الجميلة ( أغلى ناسي 😛 ) بأحاديثها التي لا تملّ ودمها ( الشربات ) , لا أحد قادر على إضحاكي طويلاً كما تفعل هي , كنا نحن الثلاثة معاً طوال هذه الإجازة وكم تمنيت لو أنها لا تنتهي لأكون معهم أكثر , رهف ورغد ولمى صديقاتي الصغار اللائي بكين ليلة سفري وجاءت سديم تركض لتخبرني بذلك في مشهد مضحك للغاية , أتذكر والدي المبتسم في وجهي دائماً بدفء ودعواته التي لا تنقطع , هو مصدر فخري واعتزازي الدائم . دحومي الذي لم يفارقني يوم سفري وقام بتجهيز كل شيء بدءً من السيارة التي ستوصلني حتى الساندوتش والعصير لآكل قبل الذهاب 🙂 , كلهم كانوا السبب في سعادتي , واجتماعنا هو أكثر ما يعزّ عليّ فراقه , هذه المرة الأولى منذ سنوات التي لم أفتعل فيها المصائب وأذهب !

ما نسينا الود لو حنا بعيد ..

4-10-2008

6 تعليقات to “ليلنا الذكرى ..”

  1. الحمدلله على السلامة
    يكفي أنك تملكـ هذا الكم من الذكريات الحلوة معهم
    ستلهيكـ وقت اشتياقكـ
    تحياتي^.^

  2. يقول هديل:

    الحمدلله ع سلامتك ^.^
    كثير حلو تحس إنك وحيد ورتيب وشياء فيك لازم تتغير وتروح فجأة لبيت حميمي دافي فيه أهل ويتجدد فيك كل شي، كل شي، ويعطونك طاقة للحياة، والعودة = )

    تتهنّي بإيامك يارب
    وياااارب يخليهم لك “ورووووود “

  3. يقول سنبلة:

    ..
    لا تنسَ أن تجعل منهم ( صورهم / أحاديثهم ) طاقتك أيام الأزمات ..
    : )
    وسلامة العودة .

  4. يقول Lament:

    سيمفونيات أنثى

    الله يسلمك يارب ,
    كلامك وحضورك اسعدني يا سيمفونيات ..
    شكراً لك .

    ,

    هديل

    الله يسلمك يارب ,
    اي بالضبط هذا اللي حسيت فيه 🙁
    تسلمين ويحفظ لك أحبابك يارب ..
    شكراً لك .

    ,

    سنبلة

    هم كذلك 😥
    الله يسلمك يا سنبلة ,
    شكراً لك .

  5. يقول ريـم:

    الحمدلله على سلامتك ..
    هذه اللحظات هي وقود الروح ..
    ربي يحفظهم لك ..

  6. يقول Lament:

    يا أهلاً ..

    الله يسلمك يارب ,
    اي والله صدقتِ 🙂
    شكراً لك ويحفظ لك غاليينك ياريم ..

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture. Click on the picture to hear an audio file of the word.
Anti-spam image